Home

منذ فترة كتبت تدوينة عنوانها ” من هو الريادي؟”  ، وملخص فكرتها هو تسليط الضوء على بعض المهن التي غزاها المتطفلون في وطننا العربي فحملو إسمها في حين قد لا تتجاوز معرفتهم بها عناوين الصحف! وأعني بذلك تلك مسميات عدة مثل “الإعلامي”، و”رائد الأعمال”..وغيرها الكثير..

ما أود تناوله في هذه التدوينة، هومجال عملي، وهو العلاقات العامة أو “العلاقات الجماهيرية” كما أحب تسميتها، حيث تظهر مشكلة التطفل بشكل أكبر وخصوصاً في وطننا العربي، ولعل السبب الأبرز هو حداثة التخصص نسبياً من جانب، وضبابية التعريف المهني من جانب آخر. أقول ذلك لأن هناك وظائف عديدة عرفها الإنسان يصعب أن تجد دخيلاً عليها بلا سابق دراسة أو ممارسة حقيقية. ولعلي أقارن مهنتنا الحديثة بمهن أخرى يحمل ممارسيها اسمها كالمهندس والمحامي والطبيب والصحفي ووو..

 والسؤال الذي يطرح نفسه الآن: ما هي المؤهلات التي تجعل من الشخص متخصصاً في العلاقات العامة؟

وأود الإجابة على ذلك في 3 أمثلة، وهي تنطبق على عدة مجالات مهنية أخرى بأشكال مختلفة:

أولاً: الممارس المعتمد في العلاقات العامة- APR

وهو عبارة عن شهادة مهنية عالمية يحصل عليها الممارس من قبل المجلس العالمي للإعتماد وهو مجلس يضم 8 من أهم المنظمات العالمية في العلاقات العامة. وتتلخص فكرة هذا الاعتماد بكونه مقياساً للمعرفة والممارسة والأخلاقيات التي يتحلى بها الشخص العامل في مجال العلاقات العامة. ومن الممكن لأي ممارس الحصول على هذا الإعتماد إلكترونياً بعد اجتيازه 4 مراحل أساسية، هي:

  1. تقديم طلب رسمي من خلال استمارة التسجيل
  2. تقديم اختبار الجاهزية
  3. تقديم الاختبار الرسمي للاعتماد
  4. التعهد بتطوير المهارات وتقديم الاختبار الدوري كل 3 سنوات للمحافظة على الاعتماد

ولمن يحب الاستزادة في الموضوع فعليه بالرابط التالي.

ثانياً: الدبلوم العالي في العلاقات العامة- CIPR

ومثالي الآخر، هو برنامج الدبلوم العالي في العلاقات العامة CIPR،  والذي يعد كما وصفه مركز ترجمان بـ “الشهادة المهنية الأولى المعترف بها دولياً فيمجال العلاقات العامة، ويعطى حاملو هذه الشهادة الاولوية في شغل المناصب القيادية في حقل العلاقات العامة في الهيئات والمؤسسات الكبرى، كما تتميز هذه الشهادة بعمق المادة العلمية ومستواها العالي الذي يضاهي اقوى المناهج العالمية. كما يتمتع حاملو هذه الشهادة بعضوية المعهد الملكي للعلاقات العامة في لندن الذي يضم أكثر من 9 آلاف عضو من محترفي العلاقات العامة على مستوى العالم”.

يرجى الضغط هنا لمزيد من المعلومات.

ثالثاً: الدبلوم المهني في العلاقات العامة- IPRA

أما مثالي الثالث فهو دبلوم العلاقات العامة الصادر عن الجمعيةالدولية للعلاقات العامة، وهو يوصف بكونه الدبلوم المهني الأعلى عالمياً في مجال للعلاقات العامة ، نظراً لكونه يمنح من أعلى ممثل مهني. ومما أسعدني هو خبر طرح هذا البرنامج مؤخراً عن بعد وباللغة العربية! ولمن أحب الاستزادةيمكن زيارة الرابط التالي هنا.

مع خالص التمنيات لزملاء المهنة بالتوفيق، ويسعدني معرفة أية مصادر مهنية أخرى في هذا المجال..

ملاحظة: الترتيب لا يعني بالضرورة الأفضلية.

شكراً للإضافة والتعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s