Home

سؤال: هل تفكّر في تأسيس مشروع صغير، ولكنّك تراجعت بسبب المجهود المُضني في التخطيط وإعداد دراسة الجدوى وتحليل السوق ووو…؟

طيّب، على مستوى فردي: لديك أهداف شخصية، ولديك طموحات وأمنيات لا حدود لها، لكنك محتفظ بها برأسك لكثرة تعقيدات أساليب التخطيط الشخصي وأسئلتها اللامنتهية؟

أبشرّك! فلست وحدك في ذلك، وهو ما يتّجه العالم اليوم لحله من خلال أساليب متنوّعة للتبسيط والعفوية المدروسة..وسأتناول ملامح هذا التوجّه في هذه التدوينة بإذن الله:)

لنأخذ تأسيس المشاريع أولاً..فإن كانت دراسة الجدوى وتحليل السوق لا بد من إعدادهما-بالغالب- من قِبل مختص مالي وتسويقي…فكيف يُفترض مني كرائد أعمال إدارة المشروع الصغير عملياً بنجاح، وأنا لم أتمكّن من القدرة على فهم مكونات الخطة أساساً؟ ومن المعروف كذلك بأن دراسات الجدوى تقوم غالباً على افتراضات وليس حقائق أو أرقام واقعية، فالأرباح والخسائر أو وضع السوق ما هي إلا افتراضات وتوقعات..

إن الحل لما سبق هو ببساطة “توديع” و”إلغاء” فكرة دراسة الجدوى عن بكرة أبيها في مرحلة إطلاق المشاريع الصغيرة! وهذا الطرح بات متداولاً في الغرب اليوم تحت مسمى الـ “Lean Start-up”. ويتلخّص هذا المفهوم بفكرة أن يقوم رائد الأعمال بالبحث العملي والمستمر عن نموذج العمل المناسب لمشروعه في السوق وليس على الورق! أي بمعنى آخر، يقوم الشخص بإطلاق مشروعه في أسرع وقت، ويترك فكرة دراسة السوق وتوقعات الأرباح تتم بشكل واقعي من خلال التجربة الفعلية التي يلاحظها هو وفريقه في الميدان، وليس الاستشاري في مكتبه. وبناء على ذلك، فإن الزبائن سيساهمون برسم ملامح الشكل النهائي للمنتج وتحديد سعره وغيرها من أمور. أما خطة العمل المتعلقة بتفاصيل إدارة تطوير المشروع فتتم بشكل لاحق بعد وضوح نقاط القوة والثغرات.

أما الفكرة الأخرى التي أود طرحها، فقد وجدتها في هذا الكتاب الثري الذي أهداني إياه دكتور التمويل العزيز (قريباً يإذن الله!) يعقوب باقر:

100 startup

ويتحدى مؤلف الكتاب فكرة استحالة تأسيس مشروع بدون رأس مال أو مشكلة نقص التمويل من خلال طرحه فكرة تأسيس المشاريع بمبلغ يبدأ بـ 100 دولار أمريكي فقط (أقل من 30 دينار كويتي!)..ويُثبت المؤلف كلامه من خلال أفكار عملية استخلصها من مشاريعه الخاصة، إلى جانب لقاء عشرات بل مئات رواد الأعمال حول العالم وقد ذكر بعض قصصهم في الكتاب..واللافت بأن خطة تأسيس المشروع بالنسبة له يمكن إعداد تفاصيلها في صفحة واحدة فقط! ويمكن تحميلها من خلال هذا الرابط.

وثالثاً، لمن يرغب في الاطلاع على تفاصيل قصة نجاح في تأسيس المشاريع العفوية، فمؤسس شركة “TOMS” للأحذية له تجربة جميلة وناجحة في مجال تبسيط التخطيط لإطلاق المشاريع الصغيرة..وقد ذكر قصته منذ البدايات من شقته الصغيرة في كتابه الشيّق:

toms-book_2

أما على المستوى الشخصي، فحين بدأت بالاهتمام بموضوع التخطيط الشخصي لم أتمكّن من إيجاد مصدر لإعداد خطة شخصية يتميّز بالبساطة والعملية في ذات الوقت، ربما كان ذلك لصغر عمري حينها أو لعدم توافراها بالعربية أو لأسباب أخرى..حتى ظهر بعدها بفترة كتاب استمتعت بتطبيق ما فيه وهو كتاب “كيف تخطط لحياتك؟” للدكتور صلاح الراشد.

من خلال هذا الكتاب، أعددت خطتين سنويتين تقريباً، إلا وأني استثقلت الثالثة نظراً لكثرة المعلومات المطلوب مني توفيرها في كراسة التطبيق العملي للكتاب. وقد قادني قدري وحظي الجميل لمناقشة هذا الموضوع وتعقيده مع صديقي العزيز جراح الجدعي، والذي كان حينها مديراً للإنتاج في مركز الراشد للتنمية البشرية، فأفادني بأن الدكتور صلاح الراشد قد جعل التخطيط الشخصي متطلّب إجباري على جميع العاملين في المركز ومن ضمنهم هو شخصياً كمدير للمركز! وأضاف لي بأن الدكتور قد أدرك حجم التفصيل المطلوب في كتابه المذكور فقام بتقديم نموذج مختصر لموظفيه حينها ولم أراه منتشر للعامة ربما لأغراض تدريبية يدركها الدكتور من خلال تجربته وخبرته في هذا المجال.

planning
ويتلخّص نموذج التخطيط المختصر للدكتور صلاح الراشد بإعداد خطة شخصية من صفحة واحدة فقط تتضمن تحديد 3 أولويات أو أهداف قابلة للقياس والمطلوب تحقيقها خلال سنة واحدة فقط، مع ضرورة بيان الإمكانيات الشخصية المتاحة لتحقيقها والدوافع التي تعزز سبب أهميّتها..أي يمكن أن تأخذ الصيغة التالية:
” من خلال تخصصي العلمي وأدائي الوظيفي العالي وعلاقاتي المتميزة، سأحصل على شهادة الدبلوم المهني في مجال (…) والتي تعتبر أعلى شهادة مهنية في تخصصي، كما سأؤسس مشروعي غير الربحي والخاص في مجال الاستشارات إلى جانب عملي الرسمي لتعزيز قدراتي المهنية من خلال العمل التطوعي لخدمة رواد الأعمال الشباب. وثالثاً، سأبدأ هذا العام في قضاء 4 إجازات عائلية خاصة لتحقيق توازن أكبر بين العمل والأسرة، ودعم أفراد عائلتي في تحقيق أهدافهم”.

شاركونا بأفكاركم وتجاربكم في التخطيط العفوي!

شكراً للإضافة والتعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s